Aden crown flag

Dhow symbol which was incorporated into the Union Jack
to form Aden Colony flag.

 

European Time

Editors:

Dr. A. Al Sayyari
(Saudi Arabia)

Dr. Shihab Ghanem
(UAE)

Ashraf Girgrah
(Canada)


Design :
Ashraf Girgrah

 

New AC final logo2

Last update May 2016  التحديث الاخير في
Contact address: admin@adencollege.net عنوان الاتصال

أسرة التحرير

الدكتور عبدالله السياري
(السعودية)

الدكتور شهاب غانم
(ألامارات المتحدة)

أشرف جرجره
(كندا)

التصميم
أشرف جرجره

Search Query

 

 Keeping in touch...

* Dr. Mohamed Ali AlBar prepared a presentation entitled "Anatomy and Surgery in Old Arabic dr_mohamed_ali_albarMedicine".  He said that the presentation, which was delivered as part of a lecture at a festival by the Royal College of Glasgow, Scotland and held in Abu Dhabi, contained some of the efforts by Muslim and Arab surgeons and specialists in Anatomy and Physiology.
He published a a book about Anatomy and Muslims with stress on Sharia law.
The presentation has English and Arabic captions.
Watch the presentation here.

* Dr. Shihab Ghanem appeared in an interview shihab ghanem newconducted by Shamir Shan, Senior Reporter of Dashana TV Middle East. Darshana TV is a Malayalam TV which is based in Dubai and spreads the word of poetry and the interaction of Kerala and Malayalam poetry and the translation of Shihab's Arabic poetry into Malayalam.
Watch the interview here.

* The BBC in a recent issue of March 2016 Needlework True Faith and MahomatMagazine published a photograph of a needlework which it said that it was hanging at Hardwick Hall in Derbyshire.
The title of the needlework "True Faith and Mahomat". It said that from as far away as North Africa, the Middle East and Central Asia, Muslims from various walks of life found themselves in London in the 16th Century working as diplomats, merchants, translators, musicians, servants and even prostitutes.
Read more here.

* Alumnus Farook Murshid sent us a write up inFarooq Murshid Arabic of a glucose-6-phosphate dehydrogenase deficiency (G6PD) also known as favism (after the fava bean).
According to Wikipedia’s definition this deficiency results in response to a number of triggers, such as certain foods, illness, or medication. It is particularly common in people of Mediterranean and African origin.
Read more here.

*  Al Afif Institution held a memorial in Sana'a, Yemen in honor of the late Dr. Mohamed Abdo MAGhanemGhanem. The cermony was attended by his sons Dr. Qais Ghanem, Dr. Shihab Ghanem, Dr. Isam Ghanem, Dr. Nizar Ghanem and Dr. Azza Ghanem. All are prominent poets, musicians, engineers, lawyers and  physicians.

* Hussam Sultan is a frequent contributor to Aden College website. He wrote about the hot issue of refugee crisis. Hussam Sultan
He wrote, "The refugee crisis in Europe was the main headline for the past few week, especially in Western media outlets.  Anyone who watched the many news reports about the crisis would probably have noticed that the vast majority of those queuing up at the borders to enter Europe were young men with an average age of probably 25 years.
Martin Wolf wrote in the Financial Times that Europe has a "particular" responsibility towards the refugees as Europe helped destabilise the Middle East, and called for distinction between refugees and immigrants. Europe has a moral obligation, he said, towards refugees but not towards immigrants.  
Refugees have an advantage over immigrants in that they will accept any job in their new host country, unlike migrants who have particular skills and their economic value may not be as high as unskilled labour.
There is no doubt the demographics of the rich world are changing, with population growth down from 1% in the 1950 to 0.5% now and will drop to zero by 2040 (The Economist), so the need to boost the population growth and adjust the labour markets is an economic need more than it is a matter of compassion or guilt.  Germany, for example, received 800,000 refugees in 2015.  That is about 1% of its population and more than the entire EU combined in 2014.
In the midst of all this there is a booming trade in humans and an emerging formal trade in refugee quotas between recipient countries, or an advanced form of the old Souq al Nikhasah (slaves market) similar to the primitive one that ISIS have revived in their fantasy land.
The world as we know it is definitely changing.”
Read more on the issue here.

Blackboard with photos

شغف على ورق
Wiam Bani Hashemكتبت السيدة وئام بني هاشم
من الإمارات العربية المتحدة
مقالاً عن ألوان لوحة التألق
الإماراتية فقالت " صنعت
حكومة دولة الإمارات
قيمة للإنسان، وأسست
منظومة قيمية مشتركة لكل
من يقيم على أرض هذا الوطن، كما وضعت قيمة الإنسان في أعلى قوائم التوجه الحكومي، وأخضعت الممكنات لتلك القيمة بما تضمنتها من المؤشرات والصيغ الاستراتيجية، سواء في شكل وزارة السعادة أو
وزارة التسامح أو جوائز السلام أو الاعتراف بالأعمال الإنسانية، ومقاييس الأداء بشفافية
تابع المقال هنا

1920 bus in Aden
Aden_1853 by a painter

رسومات تومسون، جون تيرنبول 1821-1884م وهو مساح ومهندس معماري ومستكشف وفنان وكاتب انجليزي شهير زار عدن عام 1853م وتظهر رسوماته منارة كريتر عدن ونشرها موقع العماري

الجائزة الدولية للمرأة الشجاعة
نشر موقع صدى عدن نباء
إستلام د. نهال العولقي 
ALAulaqi prizeالجائزة  الدولية للمرأة
الشجاعة لعام 2016
وقام بتوزيع الجائزة وزير
خارجية أميريكا جون كيري
في واشنطن بحضور نائب
رئيس اميريكا جو بايدن
وكانت الدكتورة نهال
العولقي وزير الشئون القانونية
ضمن 14 شخصية نسائية من عدة دول منها العراق، السودان، جواتيمالا، سلوفاكيا وغيرها. حيث تُقدم هذه الجائزة سنوياً للنساء اللاتي أظهرن شجاعة وقيادة استثنائيتين في الدعوة للسلام والعدالة وحقوق الإنسان والمساواة بين الجنسين، وتمكين المرأة، وذلك منذ إنشائها في عام 2007، حيث قامت منذ ذلك وزارة الخارجية الأمريكية بتكريم ما يقرب من 100 امرأة من 60 دولة حول العالم
أقرأ المزيد هنا

Little Aden beach

قصة عدن الصغرى وأطماع الفرنسيين
جاء في كتاب المؤرخ البريطاني
 Harry Cockril
ترجمة  حمزة عبدالقادر العطار
The story of Little Aden
أن "جزيرة عدن الصغرى" (تعود تاريخا ًالى العصر النحاسي أي ما بين القرنين 3000-4500 ق.م
وعرفت قديماً "بجيل إحسان" ووجد فيها مركزان للسكان  هما بئر فقم (وضمت أنداك قرى للصيادين والبريقة) وانه حتى القرن التاسع عشر الميلادي لم يتمكن السكان الاصليين لهاتين المنطقتين(فقم و البريقة) من تأسيس موطنهم الحالي في عدن الصغرى , حيث كانت تعود الأرض أصلا ًلقبيلة العقربي التي انفصلت عن السلطنة العبدلية اللحجية عام 1770 م متحت قيادة شيخها مهدي بن على العقربي، والذي بدورة قام بتأسيس مشيخة مستقلة عاصمتها بئر أحمد
اقرأ المزيد في موقع عدن الغد هنا

التأثيرات الوثنية في الديانة المسيحية 
Dr Al Bar with Abdulla Uqba in Jeddahأعد الدكتور العلامة فضيلة الشيخ
محمد علي البار عرضاً مختصراً
عن التأثيرات الوثنية في الديانة
المسيحية وإستشهد في هذا العرض
بعقائد وأقوال الاديان وآيات من
القرآن الكريم
تابع العرض هنا

من أجل رعاية صحية أفضل
نشر د. زهير السباعي مقالات في جريدة عكاظ السعودية
بعنوان من أجل رعاية صحية أفضل. وقد عرض د. عبدالله 
 ناشر على د. السباعي
Dr Abdulla Abdul Waliمسودة دراسة ومشروع
لإصلاح القطاع الصحي في
اليمن عندما شغر منصب
وزير الصحة في اليمن،
ولو طُبقت لكانت قد خطت
بالخدمات الصحية الى
الامام مع العلم انه قد
تمكن من تنفيذ حوالي ٣٥٪‏
ما بحلول عام ٢٠٠٠. ونتيجة
لذلك منحت جامعة ساوثهامبتون
البريطانية الدكتوراه الفخرية للدكتور عبدالله ناشر لما قام به
في هذا المجال. وقد تولى الوزارة لاربع سنوات، ١٩٩٧-
٢٠٠١، وبالإضافة الى هذه الوثيقة أصدر القوانين التالية
لتساعد في تطبيق ما ورد في الاستراتيجية
قانون المجلس الطبي اليمني، على غرار
The British Medical Council
 ومهمته حماية المرضى وإرشاد الأطباء
 قانون مزاولة المهن الطبية
 قانون الصيدلة
 قانون المنشآت الطبية الخاصة مع مواصفات ومعايير
للمباني والتجهيزات والكوادر. مع الأسف الشديد وقف غول الفساد والمفسدين كا اكبر عائق لتنفيذ الاستراتيجية وتطبيق القوانين، وصل بهم الجنون الى حد محاولة اغتياله بعد أسبوع من نهاية فترته كوزير. ومع مرور السنوات
تلاشت الاستراتيجية وما تم تطبيقه منها واختفت القوانين
ذات العلاقة
تابع مشروع د. السباعي هنا

غياب الفهم الصحيح لمسألة الهويّة

sobhi-ghandourنشر د. صبحي غندور مدير
مركز الحوار العربي في
واشنطن في صحيفة الرأي
الاليكترونية مقالاً جاء فيه
أنه من المؤلم في واقع
الحال العربي أنّ الأمَّة
الواحدة تتنازع الآن فيها هويّات
مختلفة على حساب الهويّة
العربية المشتركة. بعض هذه الهويات "إقليمي"أو
ما يسمى"طائفي"، وبعضها الآخر"أممي ديني أو
عولمي"، كأنَّ المقصود هو أن تنزع هذه الأمَّة هُويّتها الحقيقية ولا يهمّ ما ترتدي من بعدها، من مقاييس أصغر أو أكبر في “الهُويّات”، فالمهمُّ هو نزع الهويّة العربية. ؟
تابع المزيد هنا

Grand mosque Cordoba

اعادة صفة المسجد الى  قرطبة في اسبانيا
وافقت السلطات الكنسية الكاثوليكية في مدينة قرطبة بالاندلس في اسبانيا على اعادة الاشارة للصفة الاسلامية لمسجد قرطبة الكبير والذي كان يشار له على انه "كاتدرائية قرطبة" فقط
ورحب محتجون كانوا يطالبون بهذا التغيير بقرار السلطات الكنسية، وكان هؤلاء يشتكون من ان السياسة التي كانت تنتهجها الكنيسة بالامتناع عن ذكر الاشارة الى المسجد في النشرات والتذاكر في السنوات الاخيرة انما كانت محاولة لطمس تاريخ المبنى الاسلامي علاوة على انها كانت تسبب الحيرة عند السائحين الذين يؤمونه
وقالت الجمعية الكنسية التي تدير المبنى إنه، وبعد دراسة وتمحيص، وفي مصلحة السياحة، تقرر تسميته من الآن فصاعدا "بمجمع المسجد والكاتدرائية والنصب." وكان المسجد بني في القرن الثامن الميلادي ابان الوجود العربي الاسلامي في الاندلس، ولكنه حوّل الى كاتدرائية في القرن الثالث عشر بعد انهيار الحكم العربي
تابع المقال هنا

BuiltWithNOF
[Home] [About Site] [Aden History] [College History] [Memorable  days] [Phenomenon] [AC Archives] [Photo Albums] [News] [Events] [Quotations] [Publications] [Presentations] [Feed Back] [Abroad] [Obituary] [Association] [Contact us] [Past updates]

Copyright © 2009 Aden College  webmaster