Aden crown flag

Dhow symbol which was incorporated into the Union Jack
to form Aden Colony flag.

 

European Time

Editors:

Dr. A. Al Sayyari
(Saudi Arabia)

Dr. Shihab Ghanem
(UAE)

Ashraf Girgrah
(Canada)


Design :
Ashraf Girgrah

 

New AC final logo2

Last update July 2016  التحديث الاخير في
Contact address: admin@adencollege.net عنوان الاتصال

أسرة التحرير

الدكتور عبدالله السياري
(السعودية)

الدكتور شهاب غانم
(ألامارات المتحدة)

أشرف جرجره
(كندا)

التصميم
أشرف جرجره

Search Query

 

 Keeping in touch...

* This year marks the 5th anniversary of the murder and death of Aden college alumnus AbdulAbdul Rahman Bagunaid Holland Rahman Bagunaid by unknown assailants in Aden.
Stunned fans of the musician Abdul Rahman Bagunaid and the family of Saleh Bagunaid were shocked by the impact and the mystery of his murder and death on May 11, 2011. He died of multiple fatal stab wounds on his body. His body was found in his apartment in Khormakser, Aden. The murder took place during the chaotic, unruly and volatile security situation in Aden. Until this day, his killers were not apprehended, let alone to mention the lack of proper investigation and follow-up of the legal measures against crime and criminals.
His close and long time friend Ashraf Girgrah wrote a tribute in his remembrance.
Read the tribute here.

* In the wake of British European (EU) referendum which took place on 23rd June 2016, Dr. Adel Aulaqi wrote a short poem in English expressing his feelings about the outcome of that referendum.Adel  in London
Deed is done.
Cameron is nearly gone,
More dilemmas are anew
They will Not be fun.
Reconstructing identity
No longer European
We need wisdom
The wisdom of Solomon
Love we must welcome
Hate we must shun.
May we negotiate
A much better future
In the face of all strife
Disharmony and potential
Destructive Dissension.

* Two poets from UAE Dr. Shihab Ghanem andGeeta & Shihab Geeta Chhabra from India got together to form a dialogue focusing on universal peace, poetry and interfaith harmony. The setting was published online on the website of Indian poet Geeta Chhabra.           Dr. Shihab Ghanem translated into Arabic language Geeta's poems written in English.
View the website here.

* Alumnus Farook Murshid sent us an explanatory diagram of the symptoms of anemia.Farooq Murshid
Dr. Adel Aulaqi thought that was a clever way of demonstrating the summarisation for the Symptoms and Signs of Anaemia from any cause.
He continued to comment saying, "May I add that one of the commonest symptoms and signs in insidious anaemia especially of slow blood loss from the gut is un-explained swelling of the feet and legs, often accompanied by lethargy attributed to and missed as unimportant and old-age-related. Common large bowel polyps often do that."
View the diagram here.

* At the closing session of the Kerala Akademi of Literature - UAE Reading Year initiative Shihab honouring copy1seminar/workshop which was held on June 4th,  2016 at Gulf Model School in Dubai, Dr. Shihab Ghanem was honoured by President of the Sahitya  Akademi along with best seller novelist Sri. Perumbdavom Sreedharan,  novelist Sri.N S Madhavan, poet Sri. Kureeppuzha Sreekumar and lady poet Smt. Lopa who came from Kerala.

* Hussam Sultan is a frequent contributor in Aden College website. He wrote recently about the Hussam Sultanrefugee crisis in Europe which had been the main headline for the past few month  in Western media. He wrote that  anyone who watched the many news reports about the crisis would probably have noticed that the vast majority of those queuing up at the borders to enter Europe are young men with average age of probably 25, this is not mention that many daily boats that leave the shores of Libya across the Mediterranean headings towards the southern parts of Europe.
Martin Wolf wrote in the Financial Times that Europe has a "particular" responsibility towards the refugees as Europe helped destabilise the Middle East, and called for distinction between refugees and immigrants.  Europe has a moral obligation, he said, towards refugees but not towards immigrants.  Refugees has an advantage over immigrants in that they will accept any job in their new host country, unlike migrants who have particular skills and their economic value may not be as high as unskilled labour.
There is no doubt the demographics of the rich world are changing, with population growth down from 1% in the 1950 to 0.5% now and will drop to zero by 2040 (The Economist), so the need to boost the population growth and adjust the labour markets is an economic need more than it is a matter of compassion or guilt. Germany, for  example, expects to receive 800,000 refugees in 2015. That is about 1% of its population and more than the entire EU combined in 2014.
In the midst of all this there is a booming trade in humans and an emerging formal trade in refugee quotas between recipient countries, or an advanced form of the old Souq al Nikhasah (slaves market) similar to the primitive one that ISIS have revived in their fantasy land.
The article discussed that proposal in which the writer Mollie Gerver writes that while the principle of refugee quotas has generated opposition, a quota trading system, in which states can sell all or part of their quotas to other states, could offer a solution. She notes that although there would remain reservations about such a system, it would ensure that states who accept disproportionately more asylum seekers are compensated for doing so, while those who accept fewer pay for the    privilege. The world as we know it is definitely changing.
Read the article here.

* Dr. Thalia Arawi, Vice Chair, Medical Center Ethics Committee and Medical Center at the American University ofDr Talia AlRawi Beirut wanted to share the result of the collaboration with the Nuffield Council on Bioethics, the highest bioethics authority in the UK. The Nuffield Council on Bioethics has achieved an international reputation as an independent body advising policy makers and stimulating debate in bioethics. This collaboration led to the production of an Arabic Version of an animated short video about research ethics for children: Health research: making the right decision for me. This animation reveals  ethical issues from the perspective of Mia – a character who goes through some of the questions and issues that might be raised when a young person is invited to take part in clinical research.
Watch the video here.

Blackboard with photos

تهنئة برمضان والعيد
قام الشاعر د. شهاب غانم بتأليف أبيات شعرية إحتفاءً
بشهر رمضان المبارك وعيد الفطر المبارك
إقرأ الابيات الشعرية هنا

شهاب غانم: الشعر العربي بخير
نشر موقع صحيفة البيان
Shihab in Al Byianالإماراتية حواراً مع د. شهاب
غانم حول حضوره المتميز في
المشهد الثقافي، المحلي
والعربي، معززاً ذلك باشتغاله
الدؤوب في عالم الترجمة. وهو
لا ينفك يفاجئنا دائما بقدراته
الإبداعية المختلفة، وغزير
أعماله فيحصد الجوائز الأدبية
الرفيعة
تابع الحوار هنا

عائلة المعرفة بينها ميدان سباق يومي
نشرت صحيفة البيان الإماراتية
Shihab with his childrenحواراً مع بعض أفراد أسرة
د. شهاب غانم
وذكرت الصحيفة بأن جميع
أفراد العائلة بما بينهم الجد
والابناء والاحفاد قُرأ من
الدرجة الاولى
تابع الحوار هنا

قناة الغد المشرق
إستضاف برنامج رجل من الزمن الجميل الذي يبث على قناة
الغد الشرق حواراً في ثلاث حلقات مع د. شهاب غانم
تناول موضوع الحلقة الاولى قصيدة ياهلال رمضان
تجد الرابط هنا
وتناولت الحلقة الثانية من الحوار قصيدة مرثية لحرمه الراحلة
التي كما قال علمته الصبر
تجد الرابط هنا
أما الحلقة الثالثة والاخيرة فتناولت قصيدة بخبوخ وقصيدة
ياإمارات
تجدها على الرابط هنا

مشروع القلب الشاعري والتحالف الدولي

Al Khaleb Al Shairee

نشرت صحيفة الشرق الاوسط اللندنية على صفحة فضاءات
مقالاً عن مشروع القلب الشاعري الذي يضم 100 شاعر وفنان من مختلف الجنسيات لترسيخ الشعر من أجل السلام ومن بين الشعراء المئة شاعران من كلية عدن هما
د. شهاب غانم وشقيقه د. قيس غانم
تابع المقال هنا

أحكام تجميد وحفظ الأجنة
Dr Al Bar with Abdulla Uqba in Jeddahأعد د.الشيخ العلامة محمد علي البار بحثاً لدورة مجمع الفقه
الاسلامي الدولي الذي عقد في
جده عن:أحكام تجميد وحفظ
الأجنة والخلايا التناسلية
ويركز البحث على التقنيات
الحديثة في تجميد الأجنة (في الواقع اللقائح) والخلايا التناسلية
 اي (الحيوانات المنوية من الرجل والبييضات من المرأة). وما
هي الاسباب الداعية الى تجميد الأجنة والحيوانات المنوية
والبييضات. والبحث مقسم بعد المقدمة الى ثلاثة أقسام
تابع البحث هنا

برلماني كندي يشيد بصيام شهر رمضان
أشاد عضو البرلمان الكندي مارك هولند بصيام شهر رمضان
ونوه أنه صام شهر رمضان كاملاً خلال السنة الماضية وينوي
القيام بالصوم خلال السنة الحالية وذلك دعماً لمشروع خيري
إسمه العطاء 30 . والفكرة هي أن تأخذ النقود التي توفرها
نتيجة الصوم اليومي وأن تعطيها لمن هم أكثر حاجة وللجهات التي توفر الطعام للمحتاجين

حوار مع مجنونة من السودان
مراسل صحيفة الشرق الاوسط استطاع اجتياز اسوار مصحة
للامراض النفسية فى الخرطوم واجراء حوار طويل مع وجه
سودانى اثار ضجة كبيرة فى الاونة الاخيرة. اللقاء مع الدكتورة احلام حسب الرسول وهى استاذة تاريخ فى واحدة
من الجامعات السودانية، وهى نفسها التى اعلنت عن تشكيل
تنظيم سياسى جديد يطالب بعودة الاستعمار الى بلدها
السودان. السلطات السودانية اودعتها فى مصحة للامراض النفسية والعصبية بعد اسابيع قليلة من اعلانه عن حركتها السياسية التى اطلقت عليها اسم حركة (حمد) وهى اختصار لحركة المطالبة بانتداب دولي
تابع المقال هنا

وفي تعقيب على مقال من المجنون تذكرت د. أشواق مطر جلسة
إستراحة في مستشفى مصافي عدن مع بعض الزملاء الاجانب.
وتحدثوا عن عدن زمان أيام حكم الانجليز
تابع البقية هنا

وعبرعلي شريف حمود على الوضع الذي جاء ذكره في مقال
صحيفة الشرق الاوسط وحالة الإخوة في السودان التي 
لا تختلف كثيراًعن حالة اليمن، فكتب الابيات الشعرية
عن الاستعمار فقال

Ali Sharif Hamoudارجع يا استعمار ارجع
ارجع حالا، وحالا ارجع
الشعب المسكين يتوجع
والنَّاس من الفقر تتسكع
لا من يجيب ولا من يشفع
الحاكم اصنج مايسمع
على رقاب الناس يتربع
وفي حقنا دائماً يطمع
والريال نازل نازل مايطلع
ومن يشتكي يقول له ادفع
فحكامنا برضه مايشبع
همه ان امواله تتجمع
وإن مديت يدك تتقطع
مايبقي لك حتى إصبع
وفوشتي ذي بالامس تلمع
 من كثر الباطل تتراجع
حتى أصبحت فعلا أصلع
اليوم عيوني بطلت تدمع
قالت لي كثر البكا ماينفع
قلت لها غداً هذا الحاكم يُقلع
قالت ياعلي ليش  كذا ماتقنع
سيخلفه حاكم مثله مايشبع
ارجع ارجع يا استعمار ارجع

فنان واجه الموت 3 مرات
Ash & Bagunaid Holland1تصادف هذه السنة الذكرى
الخامسة على مرور مقتل
ووفاة خريج كلية عدن
الفنان عبدالرحمن باجنيد
على يد قتلة مجهولين
وقد صُعق محبو الفنان عبدالرحمن باجنيد والمعجبون بفنه في
عدن وأسرة صالح باجنيد لوقع حادثة الوفاة الغامضة في 11
مايو 2011 م. و تُوفي من جراء طعنات قاتلة على جسده، وعُثر
على جثته في الشقة التي  كان يسكنها في خورمكسر بعدن. حدث
ذلك في ظل الاوضاع الامنية الفوضوية والمضطربة في عدن. ولم
يُعثر حتى الآن على قاتليه ناهيك عن التحريات والمتابعة
القانونية لارتكاب الجريمة. وأشاد أشرف جرجره بصداقتهما
الحميمة في مقال بعنوان فنان واجه الموت 3 مرات
تابع المقال هنا

بانجناه
كلمات عبدلله هادي سبيت الحان فضل محمد اللحجي
تحديث وغناء عبدالرحمن باجنيد
هذه تجربة متواضعة لتسجيل تقديري وأمتناني لصداقة وفن الراحل عبدالرحمن باجنيد. وكما كان الشاعر عبدالله هادي سبيت علماً ورائداً في النهضة الفنية في لحج كان كذلك الملحن فضل محمد اللحجي والفنان عبد الرحمن باجنيد. فالاول صاغ صورة متكاملة عن زراعة وحصد وحلج القطن أهم المحاصيل الزراعية في السلطنة العبدلية أيام ستينات العصر الذهبي في الجنوب العربي.  وجاء لحن الثاني مناسباً للتعبيير عن هذه الصورة الفنية المتكاملة وختمها الثالث بتجديد اللحن وإدخال الالات الموسيقية المتنوعة ليضيف لهذه الصورة الجمال في التعبييرالموسيقي. وقد حافظ باجنيد على عظمة اللحن والايقاع باصطحاب أحد ضاربي الدربجة خصيصاً من عدن رحم الله مبدعي ستينات العصر الذهبي في عدن والجنوب العربي

ردود خريجي كلية عدن على وفاته
كان بعدي في المدرسة بنحو سنتين، واذكر دائما ترجمته لمسلسل الهارب في اذاعة عدن وعندما هرب من تعسف
الحكم الشمولي شبهه الناس بالهارب بطل المسلسل. رحمه
الله وغفر له واسكنه فسيح جناته
د. شهاب غانم

شكراً لصديقي المخلص أشرف جرجره على تقاسم هذه
المعلومات. كان عبد الرحمن باجنيد فنانأً مثالياً، صديقاً
وزميلاً في كلية عدن ومتحدثاً لطيفاً. كانت عدن ولا تزال
تفخر أن يكون مثل هؤلاء الناس الذين سوف تكون ذكراه
محفورة في تاريخ كل الأجيال القادمة
فاروق مرشد

جزيل الشكر للاخ العزيز اشرف عثمان جرجره اكرمه الله
لتسجيل هذا الرثاء بروعة الكاتب القدير نبذة من تاريخ رجل
كلنا عرفناه شخصياً او عبرعمله او فنه. ارسلها لكم لكونها
ايضاً تحمل في طياتها الكثير من تاريخ كل منا الشخصي
والوطني
مشكور اخ اشرف. اكرمته واكرمت الكثير منا يكرمك الباري
جزاك الله خيراً، فما اتيت به يذكرنا بان ندعوا لاخينا عبدالرحمن
بالرحمة والمغفرة من الله الرحمن الرحيم
د. عادل عولقي

حتى لاننسى مبدعينا 
محمد جبر
Mohd Jabr Windsor1كنا لانتأكد ان يوم العيد الاّ بعد
سماع اغنية عبدالرحمن باجنيد
كل عام وانتم بخيرمن اذاعة
وتلفزيون عدن . رحم الله المبدع
عبدالرحمن باجنيد الفنان ذي
المواهب المتعدده الناجحه فقد
كان مغنياً وملحناً وكان مذيعاً
مميزاً باللغتين الانكليزيه
والعربيه كما كان مترجماً فورياً للمسلسلات وابرزها مسلسل
الهارب . اضطر للهجره الى هولندا نتيجة للاضطهاد الفكري اكثر
من 30 عاماً ولحبه لعدن عاد ليموت في وطنه عدن

عبدالرحمن باجنيد صوت الفن الأصيل الذي افتقدناه
نشر خالد سيف سعيد على صفحة أدب وثقافة في موقع عدن الغد
مقالاً في ذكرى رحيله الاولى أكد أن عبد الرحمن باجنيد أحد رواد
الاغنية اليمنية الذين غردوا في سمائها باغانيهم العاطفية في
مرحلة تاريخية من مراحل الفن والغناء في الزمن الجميل
اقرأ المزيد من عدن الغد

رحلة إبداع إمتدت من عدن إلى هولندا
أجرى محمد فضل مرشد حواراً مع الفنان الراحل عبد الرحمن
باجنيد في صحيفة الايام اليومية في عدن، تحدث الراحل عن
نشأته الفنية والإذاعية خلال الخمسينات والستينات
تابع الحوار هنا

وكتب عصام خليدي على موقع عدن الغد في صفحة الفن مقالاً
لحلول الذكرى الخامسة لرحيل الفنان والإعلامي عبد الرحمن
باجنيد. وتطرق في المقال لمسيرة الباجنيد الموسيقية
وإستشهد بأبرز الملامح والخصائص الغنائية والموسيقية
للفنان الراحل. كما سطر أهم المحاور الفنية والإعلامية
في تجربته
تابع المقال هنا

القطن في أبين زراعة وحلجاً وتسويقاً
نشر عبدالله بن كده لقاءً مع ناصر جبران رئيس لجنة أبين
التعاونية الزراعية على مدونة د. وحيد سعد عن ستين عاماً
من عرض الاسواق العالمية قطن أبين بعلامته التجارية (قطن
 أبين). وشرح اللقاء زراعة وحلج وتسويق القطن منذ
عام  1951 م. وبلغت المساحة المزروعة بالقطن على مستوى
المحافظة والخاصة بلجنة ابين 8 آلاف فدان من أصل 14
ألف فدان فيما من المتوقع أن يستقبل محلج القطن بالكود
التابع للجنة ثلاثة ملايين رطل من القطن
تابع المزيد هنا

هل اصل الكورد عرب من اليمن ام عرب اليمن اصلهم كورد؟
كتب أحمد موكرياني في موقع الحوار المتمدن مقالاً يسال فيه
ما إذا كان عرب اليمن من أصل كوردي. وذكر في المقال أنه
من خلال دراسته للكتب التاريخية وزياراته الكثيرة الى اليمن
لأكثر من 25 سنة التي تجاوزت مائة زيارة، يستطيع ان يقول
بان اصل العرب هم الكورد وليس العكس، واستند بنظريته
هذه من الناحية الجغرافية والمنطقية
     إقرأ المزيد هنا

نقل الاعضاء من الموتى للاحياء
نشر موقع صحيفة الوطن اللبنانية خبراً مفاده أن الأزهر
و"الكنيسة" يتفقان على "شرعية" نقل الأعضاء من
الموتى للأحياء
تابع الخبر هنا

BuiltWithNOF
[Home] [About Site] [Aden History] [College History] [Memorable  days] [Phenomenon] [AC Archives] [Photo Albums] [News] [Events] [Quotations] [Publications] [Presentations] [Feed Back] [Abroad] [Obituary] [Association] [Contact us] [Past updates]

Copyright © 2009 Aden College  webmaster